Prompt

You have not logged in or are not authorized!

Remember my choice for next time?

News Start

هواوي تدعم اتباع أساليب الحفاظ على البيئة في سلسلة توريدها العالمية

هواوي تعلن عن خططها لتشجيع اتباع أساليب الحفاظ على البيئة في سلسلة توريدها العالمية مع إصدار الشركة لتقريرها عن الاستدامة لعام 2013

القاهرة – مصر. 6 أغسطس 2014 – تخطط شركة هواوي، وهي إحدى الشركات الرائدة عالميًا في تقديم حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، لدعم اتباع أساليب الحفاظ على البيئة في سلسلة توريداتها العالمية، بما يجعل عملياتها المتواصلة أكثر استدامة من الناحية البيئية. ويجري التخطيط لمد نظام تجريبي مطبق حاليًا على 24 موردًا بحيث يغطي عددًا أكبر من الموردين على نحو تدريجي، بحيث يصبح الأداء البيئي بعد ذلك شرطًا يجب استيفاؤه في العلاقات التجارية المستقبلية. وقد أعلن عن هذه المبادرة مع نشر هواوي لتقرير الاستدامة الخاص بها لعام 2013 الذي يبرز خفض استهلاك الطاقة بهواوي بمقدار 42 مليون كيلووات ساعة إضافي عام 2013، وهو ما يعادل تفادي انبعاث 38 ألف طن من الكربون.

وقد صرح أليكس دينج، رئيس مجلس إدارة لجنة التنمية المستدامة بهواوي، قائلاً: "بالنسبة لهواوي، لا يكفي أن نكون ناجحين على المستوى التجاري فقط. فنحن نشعر أن من واجبنا أن نساهم إسهامات اجتماعية في البلدان المئة والسبعين التي نعمل فيها، وأن نلتزم بتخفيض بصمتنا الكربونية إلى أقصى حد ممكن، فضلاً عن بصمة عملائنا وشركائنا في سلسلة التوريدات. كما نفخر بأننا حافظنا على إتاحة الشبكة خلال معظم الحوادث الحرجة والكوارث الطبيعية التي حدثت خلال العام". كما أكد دينج أن استراتيجية الاستدامة بهواوي تعتمد على أربعة ركائز هي، رأب الفجوة الرقمية، ودعم استقرار عمليات الشبكات وأمنها، وتشجيع حماية البيئة، والبحث عن فرص التنمية المربحة لكل الأطراف.

كفاءة إستخدام الطاقة

بفضل تحسين كفاءة إستخدام الطاقة في أحدث منتجات هواوي، فقد تراوح إستهلاك الطاقة لمعدات الشبكات الجديدة بهواوي عام 2013 بين 10% و40% أقل عن عام 2012 عند استخدامها في شبكات العملاء. وقد دمجت هواوي مفاهيم تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات الخضراء في دورة حياة جميع المنتجات بأكملها، ولا تزال تبتكر طرقًا لتحسين كفاءة استخدام الطاقة في المنتجات، وبناء شبكات الاتصالات الخضراء. وفي عام 2013، رشح نادي رواد الأعمال الصيني، هواوي لتكون ضمن أكثر مئة شركة صينية صداقة للبيئة، كما فازت بجائزة أفضل الممارسات من شبكة الاتفاق العالمي للأمم المتحدة بالصين تقديرًا للشركة على إدارة استدامة سلسلة التوريد.

وفي السنوات الأخيرة، قامت هواوي بالاستثمار المكثف في الابتكار المستدام للمنتجات؛ فقد قامت عام 2013 باستثمار أكثر من 5 مليارات دولار في الأبحاث والتطوير، موجهة الكثير من هذا المبلغ إلى تحسين الأداء البيئي. واستشرافًا للمستقبل، ستتبنى هواوي فرص الاستدامة للاقتصاد الدائري حيث يتم تصميم المنتجات من البداية بحيث يمكن تدويرها قدر الإمكان.

رأب الفجوة الرقمية

استمرت هواوي عام 2013 في برنامجها الرامي إلى بناء عالم "على اتصال ببعضه بشكل أفضل"، وإلى إيجاد طرق لضمان أن عدد البشر البالغ 4.4 مليون نسمة ممن لا يتمتعون بالاتصال بالنطاق العريض يمكنهم أن يحظوا بالفرصة للقيام بذلك. وفي هذا الصدد، قال دينج "إننا نريد عالمًا يتاح فيه النطاق العريض للجميع، وحيث تتوافر القدرة على الاتصال بين الناس وبعضهم، وبين الناس والأشياء، وبين الأشياء وبعضها."

وخلال عام 2013، طرحت هواوي حلها SingleSite لتوفير تغطية شبكات الجيل الثاني إلى 8 ملايين نسمة في المناطق النائية في غرب نيبال. ومع إتاحة الخدمات الصوتية حاليًا، تأمل هواوي في توفير القدرة على الاتصال بالنطاق العريض لهؤلاء الناس، مما يمنحهم فرصة للاتصال بالمجتمع المعلوماتي. ومن خلال التعاون مع الشركات الناقلة في لاجوس بنيجيريا، نفذت هواوي شبكة تطور طويل الأمد عام 2013 خفضت تكلفة اتصال الأسرة الواحدة عبر حزمة بسعة 20 جيجابايت من 80 دولارًا شهريًا إلى 35 دولارًا فقط، ما يجعل خدمات النطاق العريض متاحة لمزيد من الناس للمرة الأولى. كما استمرت هواوي في الاستثمار في برنامجها لتطوير المهارات الرقمية حول العالم، فخلال العام، تم تفعيل مبادرتها بذار الاتصالات من أجل المستقبل في 23 بلدًا حول العالم واستفاد منها مباشرة أكثر من عشرة آلاف طالب.

وقد أضاف دينج قائلاً "نحن نعرف أن الاتصال بالإنترنت يغير حياة الناس، ويفتح فرصًا للمعرفة والتعليم والعمل. وسوف تستمر هواوي في التعاون مع العملاء، والشركاء، والأطراف الأخرى ذات الصلة من أجل المساعدة في رأب الفجوة الرقمية."

ملخص لتقرير هواوي عن الاستدامة لعام 2013

رأب الفجوة الرقمية

الاتصال للجميع: تنتشر منتجات هواوي وحلولها في أكثر من 170 بلد ومنطقة، مما يغطي تقريبًا ثلاثة مليارات من البشر حول العالم. والكثير من المناطق التي نغطيها مناطق غير نامية ونائية وذات بيئات قاسية جغرافيًا، فعلى سبيل المثال، وفر حل هواوي SingleSite تغطية شبكات الجيل الثاني لما يربو على 8 ملايين نسمة في وسط غرب وغرب وأقصى غرب نيبال، وهي أكثر المناطق الجبلية في البلد.

النطاق العريض للجميع: يعمل حل هواوي TD-LTE على التحسين الفعال لانتشار الاتصال بالنطاق العريض في أفريقيا مع خفض تكلفة الاتصال اللاسلكي بالنطاق العريض. وفي حين كان ذلك يعد ترفًا في الماضي لم يستطع سوى الأفراد الأغنياء والشركات الغنية بأفريقيا على تحمل تكاليفها، عمل حل هواوي TD-LTE على تغيير الاتصال عبر النطاق العريض من رفاهية إلى خدمة أساسية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات تستطيع الجماهير في أفريقيا الحصول عليها.

رعاية مواهب تكنولوجيا المعلومات والاتصالات: بنهاية عام 2013، كانت هواوي قد أنشأت 45 مركزًا تدريبيًا على مستوى العالم لرعاية المواهب المحلية ونقل المعرفة. وتوفر هذه المراكز التدريبية العالمية خدمات التدريب بستة عشرة لغة منها الانجليزية والفرنسية والروسية. وفي عام 2013، استفاد من برنامج هواوي "بذار الاتصالات من أجل المستقبل" أكثر من عشرة آلاف طالب في أكثر من 70 جامعة في 23 بلدًا.

تطبيق تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات: تشجع هواوي فعليًا تطبيق تكنولوجيا الاتصالات والمعلومات فيما بين المستهلكين والحكومات، وفي القطاعات مثل المرافق العامة، والنقل، والطاقة. وفي عام 2013، نجحت هواوي في تركيب 80 بوابات لأجهزة سطح المكتب السحابية في قاعات الدراسة بمدرسة شنغهاي للمكفوفين. ويوفر نظام أجهزة سطح المكتب السحابية للطلبة إمكانية الاتصال السريع والسهل وخبرة تعليمية أفضل. وقد استفاد من هذه التكنولوجيا أكثر من 300 طالب ومدرس.

كما انتشر حل هواوي SmartCity في أكثر من 60 مدينة فيما يزيد على 20 بلدًا، وهو حل يمكن المدن الحديثة عالية الكفاءة بسيناريوهات مبتكرة متعددة مثل الحكم الذكي، والمدينة الآمنة، والرعاية الصحية الذكية، والتعليم الذكي، والنقل الذكي، والجامعات الذكية.

دعم استقرار عمليات الشبكات وأمنها

قامت هواوي عام 2013 بدعم أمن الاتصالات لنحو 3 مليارات شخص حول العالم، وبضمان إتاحة الشبكات خلال أحداث حرجة وكوارث طبيعية بلغ عددها مئتي حادث (مثل زلزال يآن وإعصار هايان في الفلبين).

كما أصدرت هواوي النسخة الثانية من الورقة البيضاء حول أمن الإنترنت، وشجعت صياغة المعايير الدولية الموحدة لأمن الإنترنت وتنفيذها من أجل تحقيق أهداف أمن الإنترنت المشتركة.

تشجيع حماية البيئة

قامت هواوي بتنفيذ استراتيجية حماية البيئة "القنوات الخضراء، العمليات الخضراء، الشريك الأخضر، العالم الأخضر".

القنوات الخضراء: خفضت هواوي انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من معدات الشبكات المستخدمة في شبكات العملاء بنحو 10% و40% عام 2013 مقارنة بعام 2012. وعلى المستوى العالمي، قامت هواوي ببناء ما يقرب من 20 ألف محطات أساسية خضراء تعمل بالطاقة الشمسية، مما خفض 80% من استهلاك الوقود وقلل كثيرًا من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون.

العمليات الخضراء: قامت هواوي، من خلال تحسين أساليب الإدارة والتكنولوجيا الخضراء، بخفض استهلاكها من الطاقة بمقدار 42 مليون كيلووات ساعة إضافي في العام الماضي، وهو ما يعادل انخفاض إضافي في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 38 ألف طن. كما قامت محطات الطاقة الشمسية في مقر هواوي بسونجهانهو بتوليد 3.5 ملايين كيلووات ساعة من الكهرباء بما يعادل انفخاضًا في انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 3200 طن.

الشريك الأخضر: أطلقت هواوي عام 2013 برنامجًا تجريبيًا لمساعدة 4 موردين على تحسين كفاءة استخدامهم للطاقة وخفض انبعاثاتهم من الكربون. ونتيجة لذلك، قام هؤلاء الموردون بحفظ ما يزيد على 25 مليون كيلووات ساعة من الطاقة وخفض انبعاثات الكربون بما يربو على 23 ألف طن.

العالم الأخضر: قامت هواوي ببناء مفاهيم الاقتصاد الدائري في دورة حياة المنتجات بأكملها، بما في ذلك الأبحاث والتطوير، والإنتاج، والاستخدام، والتدوير، كما أسست نموذج أعمال للاقتصاد الدائري من أجل استخدام أمثل للموارد.

السعي للتنمية المربحة لكل الأطراف

رعاية الموظفين: تؤكد هواوي على تنمية الموظفين المحليين في البلدان التي تعمل فيها وتشجع توظيف المواطنين المحليين. وخلال عام 2013، بلغت نسبة الموظفين خارج الصين من العمالة المحلية 79%. وقد أنشأت هواوي نظامًا شاملاً لمزايا الموظفين. وإضافة إلى توفير التأمين الإلزامي، تشتري هواوي سلسلة من خطط التأمينات التجارية للموظفين، بما فيها من التأمين التجاري الشخصي ضد الحوادث، والتأمين ضد الأمراض الحرجة، والتأمين على الحياة، والتأمين الطبي، وتأمين السفر خلال العمل. وقد بلغ إجمالي الاستثمار في مزايا الموظفين على مستوى العالم 6.3 مليار يوان في عام 2013.

العمليات الآمنة: أطلقت هواوي عام 2013 مبادرات عدة لتحسين بيئة العمل، تشمل تركيب منقيات للهواء تقلل من الجزيئات الدقيقة التي يبلغ قطرها 2.5 ميكرومتر أو أقل في غرف الاجتماعات، وتحديث مكيفات الهواء، وتحسين جودة مياه الشرب. وكجزء من جهودها لضمان سلامة المشروعات الهندسية، قامت هواوي بتطوير ونشر "القواعد الستة للصحة والسلامة البيئية للمشروعات" كمحاذير قصوى لإدارة الصحة والسلامة البيئية في المشروعات.

إدارة رضا العملاء: عقدت هواوي عام 2013 نحو 900 نقاش مفتوح على مستوى العالم مع العملاء، ووسعت من تغطية مسح رضا العملاء ليشمل 112 بلد. وقد جاءت درجات رضا العملاء داخل الصين وخارجها عام 2013 أعلى بدرجة كبيرة من نظيرتها عام 2012.

إدارة سلسلة التوريد: شهد عام 2013 توقيع 95% من موردي هواوي اتفاق استدامة الموردين. وقد أجرت هواوي تقييمًا للمخاطر على 735 مورد، وراجعت جميع الموردين الجدد والموردين ذوي الاحتمالية العالية للمخاطر، وأكملت المرحلة الأولى بحث 191 مورد. وقد شرفت هواوي بالحصول على جائزة أفضل ممارسات الاستدامة لعام 2013 من شبكة اتفاق الأمم المتحدة العالمي بالصين تقديرًا لها على إدارتها الفعالية لاستدامة سلسلة التوريد.

المساهمة الاجتماعية: قامت هواوي بنشر 68 برنامجًا خيريًا حول العالم في 2013 كجزء من اهتمامها بتشجيع الاستدامة في المجتمعات المحلية، وذلك من أجل دعم جهود الرفاه، والتعليم، والعمل الخيري، والإغاثة من الكوارث.

News End

>